مقالات طبيه

أسباب تأخر الدورة الشهرية

الدورة الشهرية

<.>أسباب تأخر الدورة الشهرية

 

الدورة الشهرية المتأخرة ليست بالضرورة علامة على الحمل ، ولكنها قد تكون نتيجة لحالات طبية معينة ، خاصة إذا كانت المرأة تعاني من أعراض أخرى.

الأعراض المصاحبة لتأخر الدورة الشهرية

 

الأعراض المصاحبة لتأخر الدورة الشهرية

 

  • آلام أسفل البطن.
  • ألم في الظهر.
  • تشعر بعدم الارتياح.
  • تقلب المزاج.
  • ألم بالثدي وتورم.
  • إختلال النوم.

أسباب تأخر الدورة الشهرية

 

ليس الحمل هو السبب الوحيد لتأخر الدورة الشهرية ، ولكن هناك عوامل أخرى يمكن أن تتسبب في انقطاع الدورة الشهرية ، بما في ذلك:

1 – الضغط

 

الإجهاد الذي تتعرض له النساء ، سواء في العمل أو في المنزل ، يمكن أن يسبب اضطرابات هرمونية وإلحاق الضرر بالجزء من الدماغ المسؤول عن تنظيم الدورة الشهـرية ، مما يؤدي إلى تأخير الدورة الشهـرية .

لذلك ، للتخلص من التوتر ، يجب على المرأة ممارسة التمارين التأملية مثل اليوجا ، وتناول المشروبات العشبية المهدئة ، والحصول على قسط كافٍ من النوم كل ليلة.

2- فقدان الوزن أو زيادته

 

قد تكون فترات تأخر الدورة الشهـرية ناجمة عن فقدان الوزن المرتبط باضطرابات الأكل ، مثل فقدان الشهية العصبي ، حيث يمكن أن يتسبب مؤشر كتلة الجسم الذي يقل عن 10٪ من المعدل الطبيعي في حدوث انقطاع الطمث وإيقاف الإباضة.

السمنة هي أيضًا أحد أسباب تأخر المرأة في الدورة الشهـرية ، حيث أن زيادة الوزن يمكن أن تؤدي إلى خلل في الهرمونات في الجسم وتؤدي إلى أمراض الغدة الدرقية.

 

أسباب تأخر الدورة الشهرية

3- متلازمة تكيس المبايض

 

تؤدي هذه الحالة إلى إنتاج الجسم للمزيد من هرمونات الذكورة المسماة “الأندروجينات” ، والتي يمكن أن تتسبب في تكوين أكياس على المبايض ، مما قد يؤدي إلى إباضة غير منتظمة أو كاملة.

أحد أسباب عدم انتظام الدورة الشهرية لدى النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض هو أن لديهن مقاومة للأنسولين.

4- طرق تحديد النسل

 

عند استخدام وسائل منع الحمل الهرمونية ، مثل حبوب منع الحمل أو فصوص الهرمونات ، يمكن أن تحدث اضطرابات في عمل الهرمونات ، مما يؤدي إلى تأخير الدورة الشهـرية .

والسبب أن هاتين الطريقتين تحتويان على هرموني الإستروجين والبروجسترون اللذين يمنعان المبايض من إطلاق البويضات ، وقد تستغرق الدورة الشهـرية ما يصل إلى 6 أشهر حتى تعود إلى طبيعتها بعد التوقف عن الاستخدام.

5- الأمراض المزمنة

 

يمكن أن يؤدي اضطراب السكر في الدم الناجم عن مرض السكري إلى تغيرات هرمونية يمكن أن تؤدي إلى تأخر الدورة الشهرية أو عدم انتظامها.

في حالة حدوث التهاب أو تلف في الأمعاء الدقيقة ، بسبب مرض الاضطرابات الهضمية ، تقل قدرة الجسم على امتصاص العناصر الغذائية من الطعام ، مما يؤدي إلى تأخر الدورة الشهرية بسبب نقص المعادن والفيتامينات.

6- انقطاع الطمث المبكر

 

عادة ما تتوقف النساء عن سن اليأس بين سن 45 و 55 ولكن هناك نساء يعانين منه في سن مبكرة جدا ، خاصة في سن 40 أو أكثر بسبب قلة احتياطي البيض.

7- مشاكل الغدة الدرقية

 

يعتبر تأخر الدورة الشهرية أحد أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية أو قصور الغدة الدرقية ، وذلك لأن إفراز الهرمونات فيها غير متوازن سواء بالزيادة أو النقصان مما قد يعيق عملية التمثيل الغذائي.

 

 

 

 

 

 

المصدر   Wiki

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى