مقالات طبيه

اعراض التصلب اللويحي | التصلب المتعدد (MS) | هل يمكن شفاء التصلب اللويحي ؟

<.>اعراض التصلب اللويحي | التصلب المتعدد (MS) | هل يمكن شفاء التصلب اللويحي ؟

عناصر المقال

اعراض التصلب اللويحي أو التصلب المتعدد عديدة، وتؤثر على الجسم بـ أكمله، وقبل الخوض فيها .. ماذا تعرف عن التصلب اللويحي ؟

التصلب المتعدد هو حالة تؤدي غالبًا إلى الإرهاق العام، حيث يقوم جهاز المناعة فـ الجسم بـ تدمير الغشاء الذي يحمي الأعصاب المحيطة.

يؤثر هذا التلف أو التآكل فـ الغشاء على عملية الاتصال بين الدماغ وبقية الجسم، وفـ النهاية .. يمكن أن تتأثر الأعصاب نفسها وتسبب ضرر غير قابل لـ الإصلاح.

تختلف اعراض التصلب اللويحي بـ اختلاف العصب المصاب كما شدة الإصابة، فـ الحالات الصعبة .. يفقد المصابون بـ مرض التصلب العصبي المتعدد القدرة على المشي أو الكلام.

فـ بعض الأحيان يصعب تشخيص المرض فـ مرحلة مبكرة؛ نظرًا لـ أن الأعراض غالبًا ما تظهر وتختفي، يمكن حتى أن تختفي لـ عدة أشهر.

يمكن أن تصاب بـ التصلب المتعدد فـ أي عمر، لكنه عادةً ما يتطور بين سن الـ 20 و سن الـ 40 ويصيب النساء أكثر من الرجال.

ما هي أعراض التصلب اللويحي ؟

اعراض التصلب اللويحي:

لـ التصلب المتعدد أعراض عديدة مرتبطة بـ موقع الألياف العصبية المصابة كما أسلفنا، وتشمل أعراض الإصابة ما يأتي ذكره:-

  1. خدر أو تنميل أو ضعف فـ كل أو جزء من الأطراف.
  2. هذا الضعف أو الشلل يحدث عادة فـ جانب واحد من الجسم أو فـ الجزء السفلي من الجسم.
  3. فقدان جزئي أو كامل لـ الرؤية فـ عين واحدة، وعادة لا تظهر المشكلة فـ كلتا العينين فـ نفس الوقت، ويصاحبها أحيانًا ألم فـ العين عند الحركة.
  4. رؤية مزدوجة أو غير واضحة (مشوشة).
  5. ألم وحكة فـ أجزاء مختلفة من الجسم.
  6. الشعور بـ صدمة كهربائية عند تحريك رأسك بـ حركات معينة.
  7. رعشة فـ الأطراف.
  8. فقدان التنسيق بين أجزاء الجسم أو فقدان التوازن أثناء المشي.
  9. إنهاك وإرهاق.
  10. دوخة ودوار.

تحدث الأعراض لدى معظم الأشخاص المصابين بـ التصلب المتعدد – خاصة فـ مراحله المبكرة – ثم تختفي جزئيًا، وتكون أعراض التصلب المتعدد أشد سوءًا عند ارتفاع درجة حرارة الجسم.

أعراض التصلب العصبي المتعدد

ما هي أسباب التصلب اللويحي ؟

  • التصلب المتعدد هو أحد أمراض المناعة الذاتية.
  • سبب الإصابة الرئيسي هو هجوم الجهاز المناعي على نفسه.
  • هجوم الجهاز المناعي يعمل على إصابة طبقة المايلين بـ التلف.
  • طبقة المايلين هي المسئولة عن تغليف وحماية الألياف العصبية سواء فـ العمود الفقري أو الدماغ.
  • عندما يتلف غمد المايلين، قد تبطئ الرسائل أو المعلومات التي يرسلها العصب أو لا تصل على الإطلاق.
  • أما السبب وراء ما سبق، فـ هو غير معروف إلى الآن.
الفرق بين الأعصاب المصابة بـ التصلب المتعدد والأعصاب الطبيعية

ما هي عوامل الخطر ؟

يمكن أن تزيد العوامل الآتي ذكرها من خطر الإصابة بـ التصلب اللويحي:

الفئة العمرية:-

يمكن أن يحدث التصلب المتعدد فـ أي عمر، ولكنه عادة ما يبدأ فـ الظهور والتطور بين سن الـ 20 و سن الـ 40.

النوع/ الجنس:-

النساء أكثر عرضة لـ الإصابة بـ أعراض التصلب اللويحي مقارنة بـ الرجال.

العوامل الوراثية/ الجينية:-

  • يزداد خطر الإصابة بـ التصلب المتعدد عندما يكون أفراد الأسرة مصابين أو سبق وأصيبوا بـ التصلب المتعدد.
  • لكن التجارب بين التوائم المتماثلة أظهرت أن الجينات ليست العامل الوحيد الذي يسبب التصلب المتعدد.
  • إذا كان التصلب المتعدد وراثيًا تمامًا، فـ سوف تكون فرص إنجاب توأمان متطابقين هي نفسها، لكن فرصة الحصول على توأمان متطابقين هي 30% فقط إذا كان أحدهما يعاني من التصلب المتعدد.

الالتهابات الفيروسية:-

  • من المعروف أن العديد من الفيروسات مرتبطة بـ التصلب المتعدد.
  • على سبيل المثال، تم ربط التصلب المتعدد بـ فيروس Epstein-Barr، وهو الفيروس الذي يتسبب بـ أن تصبح كريات الدم البيضاء عدوانية.
  • من غير المعروف حاليًا كيف ينشأ الفيروس وكيف يتطور إلى حالات حادة من التصلب المتعدد من تلقاء نفسه.

أمراض أخرى:-

هناك أشخاص أكثر عرضة لـ الإصابة بـ التصلب المتعدد فـ حالة كان لديهم أي من أمراض المناعة الذاتية الآتي ذكرها:

  1. الأمراض التي تؤثر على عمل الغدة الدرقية.
  2. مرض السكري من النوع 1.
  3. التهاب الأمعاء.
الفرق بين الأعصاب المصابة بـ التصلب المتعدد والأعصاب الطبيعية

هل هناك مضاعفات لـ التصلب اللويحي ؟

فـ بعض الحالات، يمكن أن يصاب مرضى التصلب المتعدد بـ أمراض (مضاعفات) أخرى، مثل:

  1. تصلب العضلات أو تقلصاتها.
  2. الشلل، وخاصة فـ الساقين.
  3. مشاكل بـ المثانة أو الأمعاء أو الأداء الجنسي.
  4. مشاكل نفسية مثل النسيان أو صعوبة التركيز أو الاكتئاب.
  5. الصرع.
ما هو التصلب اللويحي ؟

لا توجد اختبارات محددة يمكن استخدامها لـ تشخيص التصلب المتعدد، ويعتمد التشخيص فـ النهاية على إنكار الأمراض الأخرى التي يمكن أن تسبب نفس الأعراض (التشخيص بـ الاستبعاد)، كما يمكن لـ طبيبك تشخيص التصلب المتعدد بناءً على نتائج الاختبارات الآتي ذكرها:-

فحص الدم:

  • يمكن أن تساعد اختبارات الدم فـ عملية الاستبعاد.
  • تستبعد فحوصات الدم أي مرض التهابي أو عدوى أخرى تسبب نفس أعراض مرض التصلب العصبي المتعدد.

البزل القطني (LP):

  • فـ هذا الاختبار، يأخذ الطبيب أو الممرضة عينة صغيرة من السائل النخاعي من العمود الفقري ويفحصها فـ المختبر.
  • يمكن أن يساعد هذا الإجراء فـ استبعاد الأمراض الفيروسية الأخرى التي يمكن أن تسبب أعراضًا عصبية مشابهة لـ أعراض مرض التصلب العصبي المتعدد.

التصوير بـ الرنين المغناطيسي (MRI):

  • خلال هذا الفحص ، يتم استخدام مجال مغناطيسي عالي الشحنة لـ تكوين صورة مفصلة لـ الأعضاء الداخلية.
  • يمكن من خلال الـ MRI تحديد الأضرار التي لحقت بالدماغ والعمود الفقري، مما يشير إلى فقدان المايلين بـ سبب التصلب المتعدد.
  • ومع ذلك، يمكن أن يحدث فقدان لـ المايلين أيضًا من خلال أمراض أخرى مثل الذئبة أو داء البورليات، ومن ثم .. فـ إن وجود هذا الضرر لا يعني بـ الضرورة أن المريض يعاني من مرض التصلب المتعدد.
  • أثناء الفحص، يستلقي الشخص على طاولة متحركة ويتم إدخاله فـ جهاز يشبه أنبوب طويل يُحدث ضوضاء أثناء الفحص.
  • تستمر معظم الفحوصات لـ مدة ساعة على الأقل ولا تكون مؤلمة، لكن .. من الوارد أن يصاب بعض الأشخاص بـ رهاب الأماكن المغلقة أثناء استخدام الجهاز.
  • يتمكن الطبيب من التأكد من إجراء الفحص تحت التخدير إذا لزم الأمر.
  • فـ بعض الأحيان يتم حقن مواد ملونة فـ الوريد لـ اكتشاف الضرر، وهي عملية تساعد الأطباء على تحديد ما إذا كان المرض فـ مرحلة نشطة، حتى لو لم يكن المريض يعاني من الأعراض.
  • يمكن أن توفر التقنيات الأكثر تقدمًا لـ هذا الفحص صورة أكثر تفصيلاً لـ مدى إصابة الألياف العصبية أو حتى تلف الميالين الكلي.

فحص النبضات العصبية:

يقيس هذا الاختبار الإشارات الكهربائية التي يرسلها الدماغ استجابةً لـ المنبهات عن طريق إرسال محفزات بصرية أو كهربائية إلى اليدين أو القدمين.

ما هو التصلب المتعدد ؟

علاج التصلب اللويحي:

لا يوجد علاج لـ هذا المرض، يركز علاج التصلب المتعدد بـ شكل عام على التحكم فـ استجابة المناعة الذاتية والسيطرة على اعراض التصلب اللويحي ، فـ حالة بعض المرضى .. تكون هذه الأعراض خفيفة وبسيطة لـ درجة أنها لا تتطلب علاجًا، وتشمل الخيارات العلاجية ما يأتي ذكره:-

العلاج الدوائي:

  1. تعمل الستيرويدات – وهي العلاج الأكثر شيوعًا لـ مرض التصلب المتعدد – على منع الالتهاب وتقليله، والذي يزداد عادةً أثناء النوبات.
  2. مضادات الفيروسات.
  3. جلاتيرامر.
  4. ناتاليزوماب.
  5. ميثوكسينوترون.

العلاجات الأخرى:

  • فصادة البلازما، وهي تقنية تشبه إلى حد ما غسيل الكلى؛ لـ أنه يفصل خلايا الدم عن البلازما.
  • تُستخدم فصادة البلازما لـ علاج الأعراض الشديدة لـ مرض التصلب المتعدد، خاصةً فـ حالة الأشخاص الذين لا يستجيبون لـ الستيرويدات الوريدية.

أخبرنا .. هل ما كان كافي لـ الرد على استفساراتك ؟ أم لديك المزيد ؟ أخبرنا بها فـ التعليقات ..

قد يهمك أيضًا: سعر ومواصفات حقن AVONEX افونيكس لعلاج انتكاسة مرض التصلب المتعدد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى