مقالات صحيه

الوقاية داخل الجيم من 8 مشكلات صحية

مشكلات صحية قد تصيبك داخل الجيم

<.>الوقاية داخل الجيم من 8 مشكلات صحية

 

صالة الألعاب الرياضية

 

يعتمد بعض الأشخاص على ممارسة الرياضة في صالة الجيم وعلى الرغم من الفوائد العديدة التي تأتي معها إلا أن المشكلات الصحية قد تظهر بسبب قلة الوعي أو تطوير بعض العادات غير الصحية.

توصي جمعية القلب الأمريكية (AHA) البالغين بالحصول على 150 دقيقة أسبوعيًا من التمارين متوسطة الشدة ،

أو 75 دقيقة أسبوعيًا من الأنشطة الهوائية القوية ، أو مزيج من الاثنين معًا ، وحساب مستويات نشاطك على مدار الأسبوع.

المشكلات الصحية التي يمكن أن تؤثر عليك في صالة الجيم

 

ثبت أن البقاء نشيطًا يوفر العديد من الفوائد الصحية ، بما في ذلك زيادة الإنتاجية ، وتحسين النوم ، وتقليل التوتر ، وتحسين صحة القلب ،

وتعزيز دعم الجهاز المناعي. من ناحية أخرى ، يمكن أن تؤدي ممارسة الرياضة في صالة الجيم إلى العديد من المخاطر الصحية. كما هو موضح أدناه:

 

1. عدم التوازن الهرموني

 

  • 1. عدم التوازن الهرموني

يمكن أن يؤثر التدريب المفرط بشكل سلبي على هرمونات التوتر مثل الكورتيزول والأدرينالين. يمكن أن يؤدي هذا الخلل الهرموني إلى الإجهاد وضعف التركيز والاكتئاب وصعوبة النوم.

  • 2. فقدان الشهية

يمكن أن تؤثر الاختلالات الهرمونية أيضًا على عمليات الجوع والشبع في الجسم ، وبينما تزيد التمارين الرياضية من الجوع ،

يمكن أن تؤدي التمارين المفرطة إلى نتائج عكسية ، لذا يمكن أن يصبح فقدان الوزن مشكلة خطيرة لمن يعانون من الإفراط في التدريب.

  • 3. ضعف التمثيل الغذائي

يمكن أن تؤثر الفترات الطويلة من انخفاض توافر الطاقة بسبب التمارين غير الملائمة سلبًا على أنظمة الأعضاء المختلفة وتؤدي

إلى فقر الدم الناجم عن نقص الحديد وانخفاض مستويات هرمون التستوستيرون وانخفاض كثافة العظام لدى الرجال.

  • 4. ضعف المناعة

يمكن أن يضعف التدريب المفرط ويجهد جهاز المناعة ، مما يجعل من الصعب محاربة الالتهابات مثل التهابات الجهاز التنفسي العلوي.

  • 5. زيادة إجهاد القلب والأوعية الدموية

يمكن أن يؤدي أداء التمارين غير المناسبة للعمر والحالة الصحية إلى إجهاد القلب والأوعية الدموية ، خاصة في أولئك الذين يعانون من مشاكل موجودة مسبقًا.

 

6. التعب المستمر

 

  • 6. التعب المستمر

يصاب بعض الأشخاص بالإرهاق الشديد عندما لا يكون لديهم الوقت للتعافي بشكل صحيح من التمارين المستمرة ، بالإضافة إلى ذلك ،

إذا مارس الشخص الكثير من التمارين وحرق السعرات الحرارية باستمرار ، فقد يكون هناك انخفاض في الطاقة بسبب النضوب. يخزن الجسم من الطاقة ، مما يؤدي إلى التعب المستمر.

  • 7. الكثير من العدوى

يتدفق الكثير من الناس على الصالات الرياضية حيث يمكن أن يصاب شخص ما بأي نوع من العدوى التي يمكن أن تنتشر إلى المعدات والأدوات الرياضية ،

مما يساعد على انتشاره من شخص إلى آخر ، خاصة إذا كان المكان مغلقًا في كثير من الأحيان وعندما لا يتم تحديث الهواء بانتظام.

  • 8. مشاكل جلدية

يتعرق الشخص بغزارة أثناء ممارسة الرياضة في صالة الجيم ، ويمكن أن يؤدي التعرق الغزير إلى تهيج الجلد والتهابه ، مما يسبب بعض المشاكل مع الجلد ،

خاصة إذا نسيت الاستحمام فورًا بعد التمرين ، فقد يكون الوضع للأشخاص ذوي البشرة الحساسة أكثر تعقيدًا. .

كيف يمكنني تجنب المشاكل الصحية في صالة الجيم ؟

 

قد يساعد اتباع بعض الإجراءات البسيطة في تجنب التعرض للمخاطر الصحية التي قد تصيب بعض الأشخاص في صالة الجيم ، ومن أبرزها:

  1. اختيار الصالة الرياضية الجيدة هو عامل مهم في الحفاظ على الصحة ، لأنه يجب على المرء أن يختار مكان تمرين مؤهل جيد التهوية ونظيف ويشرف عليه شخص مميز.
  2. تمرن في صالة الجيم ، واتبع الإرشادات الصحية أو الإرشادات الرياضية ، وليس الممارسة العشوائية ، واختر الطريقة المناسبة للجميع ، وتجنب الإجهاد أو التعرض لمشاكل صحية.
  3. قبل البدء في برنامج تمارين رياضية ، قم بإبلاغ المدرب الشخصي بالظروف الصحية والأمراض والأدوية التي يتناولها الشخص.
  4. التقيد بخطة التمرين المحددة ، ولا تبالغ في ممارسة التمارين عالية الشدة لتجنب الإصابة.
  5. لا تستخدم أي أدوات خاصة بالآخرين وأخذ جميع مستلزمات التنظيف للمنزل.
  6. قم بتطهير الاجهزة الرياضية قبل استخدامها لتجنب العدوى.
  7. لا تمارس الرياضة عندما تشعر بتوعك ومرض.
  8. الالتزام بخطة غذائية سليمة وممارسة الرياضة للحصول على النتائج المرجوة وتجنب التعب والإرهاق.
  9. شرب الكثير من الماء.
  10. الاستحمام بالماء الجاري والصابون بعد الانتهاء من التمارين.

 

 

 

 

المصدر    Wiki

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى