مقالات طبيه

تشنج الرقبة | أعصاب الرقبة المشدودة | تمارين وأدوية علاج ألم الرقبة

<.>تشنج الرقبة | أعصاب الرقبة المشدودة | تمارين وأدوية علاج ألم الرقبة

عناصر المقال

تشنج الرقبة حالة من الحالات التي قد تكون مؤلمة جدًا، ربما تسبب تسبب الدوخة والدوار، ولكن الخبر السار هو أن تقلصات/ تنشجات/ شد الرقبة غالبًا ما تستجيب بـ شكل إيجابي لـ العلاج وآليات العلاج غالبًا ما تتراوح بين بعض الوصفات المنزلية بـ الإضافة لـ تمارين بسيطة وفـ بعض الحالات مسكنات الألم الموضعية أو الفموية.

يعاني الكثير من تقلصات الرقبة الناتجة عن العادات السيئة المسببة لـ التوتر اللاإرادي فـ عضلات الرقبة والمصحوب بـ الألم الشديد.

لكن بغض النظر عن سهولة التعامل مع الأمر، إلا أن تشنج الرقبة حالة مزعجة لـ أنها غالبًا ما تكون مصحوبة بـ تثبيت الرقبة (عدم القدرة على الالتفات يمينًا ويسارًا) ، وفـ بعض الحالات .. صداع وأعراض مزعجة أخرى.

ومن ثم .. تأتي عدة أسئلة هامة، ما هي الأسباب ؟ ما هي الأعراض ؟ وكيف يتم العلاج ؟ وتاليًا نقدم كافة الأجوبة ..

ما هو تشنج الرقبة ؟

أسباب تشنج الرقبة:

  1. هناك العديد من الأسباب التي تؤدي حتماً إلى تشنجات بـ الرقبة، وأهمها الشعور بـ الصداع.
  2. بـ الإضافة إلى ذلك، فـ إن حمل الأحمال الثقيلة بـ شكل متكرر يؤدي حتماً إلى تقلصات فـ الرقبة.
  3. أما الجلسات الطويلة غير الصحيحة تعد من أهم وأبرز الأشياء التي تسبب تقلصات الرقبة.
  4. النوم فـ وضع غير مريح من العادات الخاطئة التي تسبب المشكلة وتزيدها سوءًا.
  5. حركة الرقبة الثابتة على مدى فترات طويلة من الزمن من ضمن الأسباب أيضًل.
  6. الجلوس لـ فترات طويلة أمام شاشة الكمبيوتر، وهنا ننصحك بـ تغيير وضعيتك كل عشر دقائق.
  7. وضع أوزان على كتفيك، أو حمل شيئًا ثقيلًا على جانب كتفك وعدم توزيع الوزن بين كتفيك.
  8. استخدام الهاتف المحمول عن طريق وضعه حول رقبتك لـ فترة طويلة.
  9. الإجهاد والتوتر العاطفي.
  10. التقلصات الناتجة عن ممارسة الرياضة بـ عنف، وأيضًا الخمول وعدم الحركة مطلقًا.
  11. الإصابة بـ الجفاف.
  12. المعاناة من حالات التهاب السحايا.
  13. الإصابة بـ التهاب المفاصل الفقاري.
  14. مشاكل المفاصل التي تصيب الفك (تؤثر على الفكين).
  15. بعض مشاكل العمود الفقري.
  16. انزلاق الأقراص (الانزلاق الغضروفي).
عادات خاطئة تسبب ديسك الرقبة

تنقسم الأعراض المصاحبة لـ تشنجات الرقبة إلى ما يأتي ذكره:-

الأعراض التي ترتبط بـ العضلات:

هي بعض الأعراض الجهازية العضلية الهيكلية لـ الجسم، وأبرز العلامات والأعراض تشمل ما يأتي ذكره:-

  1. آلام الرقبة، مستمرة أو متقطعة (مثل النبض)، وتتراوح شدة الألم من خفيفة إلى شديدة.
  2. تصلب الرقبة أو تشنجها مما يجعل من الصعب على المريض تحريك العنق فـ اتجاه واحد أو أكثر.
  3. الشعور بـ ألم فـ كتفك أو ذراعك.
  4. بعض التشنجات التي تحدث نتيجة إرخاء العضلات بعد الانقباض.
  5. الشعور بـ ألم فـ الظهر.
  6. التواء وضعف العضلات.
  7. الرعشة المصاحبة لـ تقلص واسترخاء العضلات واحدة تلو الأخرى.
  8. قلة حرية الحركة.
  9. تقوس وانحناء العمود الفقري فـ بعض الحالات.
  10. تطور تكتلات مؤلمة.
  11. زيادة شدة الألم عند تحريك العنق أو الكتفين.
  12. وجود بعض الأماكن على الرقبة يشعر المريض بـ الألم عند الضغط عليها.

الأعراض التي ترتبط بـ الأعصاب:

الأعراض المرتبطة بـ الأعصاب تشمل ما يأتي ذكره:-

  1. صداع وخاصة فـ مؤخرة الرأس.
  2. ألم أو تنميل أو وخز فـ كتفيك أو ذراعيك.
  3. تقلصات لاإرادية أو خلع فـ عضلات الرأس أو الوجه.
  4. إحساس بـ الحرقان فـ أحد الذراعين إذا يكون مصدر الإحساس بـ الحرقان أساسًا من العضد.
  5. الشعور بـ عدم التوازن ، والدوخة ، والتعب من الألم.
  6. عدم وضوح الرؤية وتشوش العين عندما يكون لديك تقلصات شديدة ومستمرة فـ الرقبة تسحب رأسك فـ اتجاه معين.

الأعراض التي تتطلب فحصًا طبيًا:

أعراض وعلامات تقلصات الرقبة التي تتطلب فحصًا طبيًا تشمل ما يأتي ذكره:-

  1. عدم الشفاء بعد أسبوع من تقلصات الرقبة.
  2. زيادة شدة الصداع، خاصة إذا صاحب الألم قيء أو غثيان.
  3. الآلام الشديدة غير المحتملة.
  4. الحمى.
  5. زيادة الألم عند الاستلقاء أو الاستيقاظ ليلاً بـ سبب شدة الألم.
  6. ضعف أو تنميل أو وخز فـ اليد أو الذراع.
  7. ينتشر الألم إلى أحد الذراعين أو الساقين أو كليهما.
  8. القشعريرة.
  9. اضطرابات التوازن ومشاكل المشي المستمر.

الأعراض التي تحتاج إلى تشخيص طارئ:

قد تشير بعض الأعراض والعلامات المصاحبة لـ تشنجات الرقبة إلى أن الشخص فـ حالة صحية خطيرة، الأعراض والعلامات التالية التي تتطلب إجراء فحص طارئ فوري تشمل ما يأتي ذكره:-

  1. الحمى الغير مستجيبة لـ مضادات الحمى.
  2. صداع شديد لا يستجيب لـ مسكّنات الآلام.
  3. الغثيان الذي قد يترافق مع قيء.
  4. ضعف مفاجئ أو تنميل فـ أحد أو كلا الذراعين أو الساقين.
  5. ضيق فـ التنفس.
  6. زيادة الحساسية لـ الضوء.
  7. اختلال توازن الجسم وعدم القدرة على تنسيق الحركات.
  8. تورم الحلق وصعوبة فـ البلع أو ألم عند البلع.
  9. ألم فـ الصدر.
  10. آلام شديدة فـ الرقبة بعد الإصابة أو التلف.
  11. آلام الرقبة المصحوبة بـ حركات الأمعاء أو التبول اللاإرادي.
  12. ألم وتنميل، خاصة إذا ظهرت هذه الأعراض فجأة أو تفاقمت خلال فترة زمنية قصيرة فـ هي دلالة على كونه ناتج عن التهاب السحايا، وهو حالة يحتمل أن تكون خطرة وتتطلب تدخلًا طبيًا فوريًا.
نصائح لـ التعامل مع تشنج الرقبة

علاج تشنج الرقبة:

يمكن أن تساعد بعض الأدوية فـ تخفيف وعلاج تقلصات الرقبة ، مثل:

  1. الأدوية المضادة لـ الالتهابات.
  2. مسكنات الآلام المعتادة.
  3. مرخيات العضلات.
  4. حقن التخدير (خاصة فـ بعض الحالات الشديدة).

يمكن لـ الطبيب أن يلجأ إلى علاج المصاب من خلال بعض طرق العلاج الطبيعي.

تمارين لـ التعامل مع تشنج الرقبة:

من أفضل الطرق لـ علاج تشنج الرقبة القيام بـ بعض التمارين، وتشمل ما يأتي ذكره:-

تمارين الإطالة:-

  1. ضع يدك اليمنى على جبهتك.
  2. اسحب رأسك بـ رفق نحو الجانب الأيمن من صدرك.
  3. كرر نفس الحركة ولكن على الجانب الأيسر.
  4. قم بما سبق ذكره ثلاث مرات متتالية.

تمارين سكالين:-

  1. قف مع وضع يديك خلف ظهرك.
  2. ادعم معصمك الأيمن بـ يدك اليسرى.
  3. بـ استخدام يدك اليسرى، اخفض ذراعك الأيمن وكتفك الأيمن.
  4. قم بـ إمالة رأسك إلى اليسار.
  5. افرد الجانب الأيمن من رقبتك.
  6. قم بما سبق ذكره ثلاث مرات متتالية.
تمارين لـ التعامل مع الألم

نصائح لـ التعامل مع الألم:

  1. يجب أن يحرص الشخص المصاب بـ تشنجات الرقبة على عدم رفع الأشياء الثقيلة نظرًا لـ أنها تفاقم الألم.
  2. تأكد من تدليك رقبتك فـ المناطق المصابة لـ الراحة والاسترخاء.
  3. خذ قسطًا من الراحة واسترخي لـ مدة يومين لـ زيادة استرخاء عضلات رقبتك، ثم احرص فيهما على ممارسة التمارين.
  4. تعتبر مكعبات/ كمادات الثلج من أكثر الطرق فعالية لـ التخلص من تقلصات الرقبة والألم الشديد، ومن ثم .. يمكنك وضع مكعبات الثلج على مؤخرة رقبتك بعد وضعها على منشفة ثم تركها لـ مدة 10 دقائق على الأقل.
  5. تعمل الكمادات الساخنة على تحسين الدورة الدموية ومن ثم يمكن أن تخفف من تقلصات الرقبة.

لـ أجوبة أخرى، اترك سؤالك بـ التعليقات أسفل المقال ..

قد يهمك أيضًا: علاج الم الكتف الايمن والرقبة ما بين الطرق العلاجية المنزلية والطرق الدوائية

الوسومعلاج الام الرقبة علاج التواء الرقبة علاج خشونة الرقبة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى