مقالات طبيه

داء البلهارسيات وأعراضه

داء البلهارسيات

داء البلهارسيات وأعراضه

 

يعتبر داء البلهارسيات مرضًا ثانويًا تسببه الملاريا من حيث النتائج الاجتماعية والاقتصادية والصحية.

يعتبر داء البلهارسيات من الأمراض المستوطنة في أكثر من 74 دولة ويقدر عدد حاملي الطفيل المسؤول عن المرض بحوالي 200 مليون منهم 20 مليون مصابين بأمراض خطيرة ، وغالبية المصابين في القارة الأفريقية وأمريكا الجنوبية وبلدان الشرق الأقصى لديها نسب أقل.

داء البلهارسيات هو طفيلي ينتمي إلى عائلة المثقوبة ، وهناك خمسة أنواع من داء البلهارسيـات التي تسبب داء البلهارسـيات عند الإنسان ، وهي كالآتي:

 

أعراض داء البلهارسيات

 

  • البلهارسيا المنسونية.
  • البلهارسيا الدموية.
  • البلهارسيا اليابانية (البلهارسيا الميكونجي).
  • البلهارسيا المقحمة.

يتميز الطفيل بدورة حياة فريدة تسمح له باختراق جلد الإنسان والانتقال إلى الرئتين ، حيث ينتقل بعد فترة وجيزة في الرئتين إلى الجهاز الهضمي ثم إلى القناة الهضمية والأوعية الدموية المحيطة. مثانة.

الديدان البالغة التي تتراوح دورة حياتها من 5 إلى 10 سنوات تتواجد في الأوعية الدموية التي تؤدي إلى الكبد والمثانة.

أعراض داء البلهارسيات

 

أعراض داء البلهارسيات

 

هناك العديد من الأعراض التي تشير إلى داء البلهـارسيات ، مثل:

  • حكة خفيفة في الجلد.
  • سعال.
  • حرقة ونزيف عند التبول.
  • انسداد الحالب.

 

 

 

 

المصدر    Wiki

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى