Medical articles

علاج الم اسفل الظهر عند النساء واسبابه وطرق تشخيصه والوقاية من حدوثه

علاج الم اسفل الظهر عند النساء واسبابه وطرق تشخيصه والوقاية من حدوثه

محتويات

ما هي طرق علاج الم اسفل الظهر عند النساء ؟، حيث عادة ما تكون أسباب آلام أسفل الظهر نتيجة مزيج من الإفراط في الإجهاد أو إجهاد العضلات أو إصابة العضلات أو الأربطة التي تدعم العمود الفقري، وفي حالات أخرى أقل شيوعًا تظهر آلام أسفل الظهر بسبب مرض أو خلل في العمود الفقري، كما أن وجود عامل الخطر يزيد من احتمالية تطور أسباب آلام أسفل الظهر، حيث انه كلما زادت عوامل الخطر زاد خطر الإصابة بآلام الظهر.

آلام الظهر عند النساء

من الآلام التي يعانين منها كثيرًا وتسبب لهن الكثير من الانزعاج، وهناك أنواع كثيرة منه، حيث يختلف الألم في شدته تبعًا لمكان حدوثه، ويقسم ألم الظهر إلى ثلاثة أنواع، وأمّا النوع الأول فيمكن أن يمتد الألم من أسفل الظهر إلى الساقين، بينما يحدث النوع الثاني في فقرات العمود الفقري،، ويمكن أن يحدث النوع الثالث منه بسبب عوامل معينة مثل زيادة الوزن أو رفع الأثقال أو الشيخوخة.[1]

علاج الم اسفل الظهر عند النساء

يعتمد علاج آلام أسفل الظهر عند النساء على تحديد السبب الأساسي، ولا تتطلب جميع الحالات علاجًا طبيًا، وقد تتحسن أعراض الآلام الحادة بعد عدة أسابيع من العلاج المنزلي، وعمومًا تكون طرق العلاج للتخلص من آلام أسفل الظهر كما يلي:

الأدوية يوصي الطبيب بالدواء المناسب للمرأة بناءً على نوع وشدة آلام ظهرها:[6]

  • مسكنات الآلام التي لا تستلزم وصفة طبية: تباع هذه الأنواع من مسكنات الألم بدون وصفة طبية ، وفي مقدمتها العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات التي تساعد في تخفيف آلام الظهر الحادة عند النساء، ويجب استخدام هذه الأدوية حسب التوجيهات الطبيب والجرعات التي يصفها ؛ الاستهلاك المفرط يمكن أن يكون له آثار جانبية خطيرة.
  • مرخيات العضلات: تُستخدم هذه الأدوية إذا فشلت مسكنات الألم التي تُصرف دون وصفة طبية في تخفيف آلام الظهر الخفيفة أو المتوسطة ، وتشمل آثارها الجانبية أحيانًا الدوخة والنعاس.
  • مسكنات الآلام الموضعية: وهي متوفرة على شكل مراهم أو كريمات توضع مباشرة على المناطق المؤلمة من الظهر.
  • المخدرات: تستخدم المسكنات الأفيونية في علاج آلام أسفل الظهر تحت إشراف الطبيب ولفترة قصيرة فقط ، وهذه الأدوية ليست فعالة للغاية في علاج الآلام المزمنة.
  • مضادات الاكتئاب: ثبت أن الجرعات المنخفضة من بعض أنواع مضادات الاكتئاب، وخاصة مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، حيث أنها اعد فعّالة في تخفيف آلام الظهر المزمنة، ولا يرتبط هذا بتأثير هذه الأدوية وفعاليتها في علاج الاكتئاب.
  • الحقن: يلجأ الطبيب إلى استخدام حقن الكورتيزون أو المواد المخدرة إذا فشلت الأدوية السابقة في علاج آلام الظهر ، وانتشر الألم إلى مناطق الساقين ، وهذه الأدوية على وجه التحديد حقنها في الفراغ حول النخاع الشوكي وهي مفيدة بشكل خاص في تخفيف الالتهاب حول جذور الأعصاب. تأثيره المسكن سيستمر بضعة أشهر فقط.

العلاج الطبيعي

يستخدم أخصائي العلاج الطبيعي مجموعة من الأساليب العلاجية لتخفيف آلام أسفل الظهر ، مثل العلاج بالحرارة ، والعلاج بالموجات فوق الصوتية ، والتحفيز الكهربائي ، وتقنيات استرخاء عضلات الظهر ، وإذا كانت الأمور تسير على ما يرام وأعراض يتحسن الألم عند المرأة ، يمكن لأخصائي العلاج الطبيعي أن يعلمها سلسلة من التمارين لزيادة مرونة الجسم. وتقوية عضلات الظهر والبطن ، والتنفيذ المنتظم لهذه التمارين يساعد على منع عودة الألم عند النساء.[6]

الجراحة

يوصى بالجراحة فقط في حالات معينة ونادرة، حيث أنه من الضروري إذا كان الألم عند المرأة مستمراً أو إذا كانت تعاني من ضعف عضلي تدريجي نتيجة ضغط العصب، كما يوصى بإجراء الجراحة في حالة وجود مشاكل هيكلية في الظهر مثل تضيق العمود الفقري أو القرص الغضروفي، وفقط بعد فشل العلاجات الأخرى في تخفيف أعراض الألم عند النساء.[6]

أسباب آلام الظهر عند النساء

فيما يلي الأسباب الأكثر شيوعًا للنساء اللاتي يعانين من آلام أسفل الظهر، وهي خاصة بالنساء فقط:[2]

  • الإصابة بمرض التهاب الحوض: هذه هي عدوى تحدث في الرحم الأنثوي أو قناة فالوب أو المبايض، وهي حالة تصيب النساء فوق سن 25 عامًا.
  • التهاب المفاصل التفاعلي: هو التهاب المفاصل الناتج عن عدوى ناجمة عن مرض جنسي أو عدوى أخرى تصيب الجهاز التناسلي ، وهذا الالتهاب يسبب الشعور بألم شديد في أسفل الظهر ويترافق لإفرازات مهبلية مزعجة بكميات كبيرة.
  • عدوى المسالك البولية: وهي حالة شائعة جدًا ناجمة عن انتقال عدوى إلى المسالك البولية ، مثل المثانة أو الحالب أو حتى الكلى، وأكثر أنواع العدوى شيوعًا هي عدوى بكتيرية، تسبب ألماً في أسفل الظهر ، مع إفراز الكثير من الإفرازات المهبلية ، وحرقان أثناء التبول.
  • الحمل والولادة: آلام الظهر من أعراض الحمل ، وتزداد شدتها مع تقدم شهورها، كما هو الحال مع الولادة فإن آلام أسفل الظهر شديدة للغاية ، وهي حالة من أعراض آلام أسفل الظهر.
  • عدوى السيلان: هو مرض جنسي ينتشر عند النساء أثناء ممارسة الجنس دون وقاية، وتبدأ أعراضه بالظهور بعد أسابيع قليلة من الإصابة ، أولها آلام الظهر وألم الحوض.
  • الحمل خارج الرحم: وهي حالة يتم فيها تخصيب البويضة الملقح، ثم يتم لصق البويضة الملقحة خارج الرحم ولا تدخل لتغرس في بطانة الرحم. الرحم كما يحدث في الحالة الطبيعية، وهي حالة تسبب ألماً شديدًا في أسفل الظهر والحوض، مع ألم في المستقيم والبطن والشعور بالدوار.
  • ألم العصعص: شائع جدًا عند النساء. هم أكثر عرضة للإصابة به خمس مرات أكثر من الرجال، وعادة ما يصيب النساء في سن 40 وما فوق، وغالبًا ما يتم حله في غضون أسابيع قليلة، لكنه يمكن أن يصبح مزمنًا، ويحدث بعد إصابة نهاية العمود الفقري، ومن ثم الإحساس بالألم في الظهر والذي يصبح أكثر حدة عند الضغط.[3][4]
  • الكسور المرتبطة بهشاشة العظام: النساء أكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام، وهذا مما يزيد من خطر حدوث كسور في عظام العمود الفقري، وخاصة في الأمام ، وينتشر الكسر إلى أسفل الظهر ويسبب فجأة آلامًا شديدة في الظهر [3][4]
  • القرص المشقوق التنكسي: هي حالة مرضية تحدث عندما تنزلق إحدى الفقرات القطنية للأمام مسببة ألمًا شديدًا في منطقة الظهر يمكن أن يمتد إلى الساقين. النساء أكثر عرضة للإصابة به بسبب الاختلافات في بنية الحوض وانخفاض كثافة العظام.
  • عرق النسا: النساء أكثر عرضة للإصابة به 6 مرات أكثر من الرجال، حيث أنه أكثر شيوعًا لدى الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 40 و 60 عامًا، وهي حالة ناتجة عن التهاب العصب الوركي، مما يؤدي إلى ألم في الظهر والأرداف، وعادة ما يؤثر على الألم في جانب واحد من الجسم.[4]
  • عدوى العمود الفقري: والتي تحدث نتيجة إصابة العمود الفقري.[4]

أسباب أخرى

  • ممارسة العديد من الأعمال المتعبة والمرهقة والصعبة والشاقة للغاية، مما يؤدي إلى التواء الظهر.
  • اجلس أو قف لفترة طويلة وبشكل مستمر ومستمر.
  • وجود ارتخاء في جميع عضلات وأربطة جسد الأنثى.
  • قم بتمارين شاقة مثل: المشي السريع والركض والتمارين الإيقاعية مع الكثير من الثني.
  • النوم بشكل غير مريح.
  • تحمل حمولات ثقيلة من حيث الحجم والوزن.
  • صعوبة النوم ، لأن الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في النوم هم أكثر عرضة للإصابة بآلام الظهر.
  • الوزن الثقيل والسمنة والضغط المستمر على عضلات الظهر بسبب السمنة.

تشخيص آلام الظهر عند النساء

يقوم الأطباء بتشخيص آلام الظهر عند النساء عن طريق إجراء عدد من الاختبارات، بما في ذلك ما يلي:[3]

  • الفحص البدني والفحص للأعراض الظاهرة. الموجات فوق الصوتية.
  • الأشعة السينية، والتي تظهر علامات التهاب المفاصل أو كسر العظام، ولكنها لا تظهر تلفًا في العضلات أو تلفًا في الحبل الشوكي، ويظهر التصوير بالرنين المغناطيسي أو التصوير المقطعي المحوسب مشاكل الأنسجة والأوتار والأوعية الدموية.
  • عينة من العظام، والتي يتم إجراؤها عن طريق حقن مادة مشعة عن طريق الوريد في أنبوب مزود بكاميرا، والذي يكشف عن مشاكل العظام.
  • مخطط كهربية القلب، الغرض من مخطط كهربية القلب (ECG) هو قياس النبضات الكهربائية التي تنتجها الأعصاب التي تستجيب للعضلات.

الوقاية من آلام أسفل الظهر عند النساء

يمكن للمرأة أن تحمي نفسها من آلام الظهر المتكررة من خلال اتباع طرق وخطوات معينة تساعد في تخفيف حدة آلام أسفل الظهر ، وهذا يشمل كل ما يلي:[5]

  • تمرين لتقوية عضلات البطن والظهر.
  • فقدان الوزن الزائد إذا كانت المرأة بدينة أو بدينة.
  • الحذر عند رفع الأشياء عن الأرض والانحناء على الركبتين.
  • المحافظة على وضعية الجسم السليمة والصحية أثناء الجلوس والوقوف.
  • النوم على سرير ثابت.
  • الجلوس دائمًا على الكراسي الداعمة بعيدًا عن الأرض.
  • تجنب ارتداء الأحذية ذات الكعب العالي.
  • توقف عن التدخين لأن النيكوتين يحد من تدفق الدم في الجسم ويسبب تآكل الأقراص الفقرية.

وختامًا، تمّ في هذا المقال الإجابة حول التساؤل المطروح، ما هي طرق علاج الم اسفل الظهر عند النساء ؟، وتمّ التطرق كذلك إلى التعريف بالأسباب التي تؤدي إلى آلام الظهر عد النساء، و طرق تشخيصه، وطرق الوقاية من حدوثه.

المراجع

  1. ^ mayoclinic.org , Back pain , 12/31/2020
  2. ^ medicalnewstoday.com , Lower back pain and vaginal discharge: What to know , 12/31/2020
  3. ^ medicalnewstoday.com , What is causing this pain in my back? , 12/31/2020
  4. ^ spine-health.com , 7 Back Pain Conditions That Mainly Affect Women , 12/31/2020
  5. ^ healthline.com , What You Should Know About Low Back Pain , 12/31/2020
  6. ^ mayoclinic.org , Back pain , 12/31/2020

Pharmac.top موقع فارما سي طبي وصحي شامل. أحدث المعلومات عن التغذية والنظام الغذائي والحمل والولادة وصحة الأطفال والسرطان وأمراض القلب والسكري والجنس والزواج وجميع طرق العلاج والأدوية

Pharmacy

The information provided about this medicine is based on the medical literature of the medicine, however, it does not constitute a substitute for consulting a doctor.

Related Articles

Back to top button