مقالات طبيه

6 أعراض لـ الموت المفاجئ

أعراض الموت المفاجئ

6 أعراض لـ الموت المفاجئ

 

عن الموت المفاجئ

 

يشعر معظم الناس بالقلق من مواجهة خطر الموت المفاجئ في أي وقت وفي أي مكان ، فهل يمكننا حقًا تقليل فرصة التعرض للموت المفاجئ قدر الإمكان؟

يحدث المـوت المفاجئ في أغلب الأحيان بسبب مشاكل في القلب ، وقد لا يعرف الشخص أنه مصاب بما يعرف بمتلازمة المـوت المفاجئ.

حوالي 4 في المائة من جميع مرضى SIDS لا يعانون من أي عيوب خلقية في القلب ، ويبدو أنها أكثر شيوعًا عند الشباب أو في منتصف العمر.

يمكن أن يصاب الأطفال أيضًا بهذه المتلازمة ، والتي تسمى في هذه الحالة “متلازمة موت الرضيع المفاجئ” ، ويمكن أن تؤثر على الشخص بعدة طرق.

عادة ، يبدو الشخص بصحة جيدة قبل المـوت المفاجئ ، دون أي علامات أو أعراض ملحوظة.

يشير بعض الباحثين إلى جينات معينة تزيد من فرص التعرض للمتلازمة ، حيث أن 20 بالمائة من الحالات تتأثر بإصابات لأقارب من الدرجة الأولى يعانون من نفس المشكلة ، والرجال أكثر عرضة من النساء.

يمكن أن تسبب بعض الأدوية أيضًا هذه المتلازمة ، مثل مضادات الهيستامين ومضادات الاكتئاب والمضادات الحيوية.

 

أعراض الموت المفاجئ

 

أعراض الموت المفاجئ

 

على الرغم من أن المـوت المفاجئ لا يكون مصحوبًا بأعراض في البداية ، فغالبًا ما يعاني بعض الأشخاص من المشاعر التالية عند حدوث المـوت المفاجئ:

  1. آلام الصدر خاصة عند ممارسة الرياضة. 
  2. فقدان التوازن. 
  3. صعوبة التنفس. 
  4. دوار. 
  5. عدم انتظام ضربات القلب. 
  6. الإجهاد المفاجئ أثناء التمرين.

بمجرد حدوث متلازمة المـوت المفاجئ ، من الضروري التوجه إلى غرفة الطوارئ في أسرع وقت ممكن ، حتى يتمكن

الطبيب من اتخاذ الإجراءات اللازمة في أسرع وقت ممكن لإنقاذ حياة المصاب ، مثل الصدمة الكهربائية للمصاب.

 

كيف تحمي نفسك من الموت المفاجئ؟

 

كيف تحمي نفسك من الموت المفاجئ؟

 

التشخيص المبكر هو الخطوة الأولى والأكثر أهمية في منع الموت المفاجئ. على سبيل المثال ، إذا كان أحد أفراد الأسرة قد عانى من هذه المشكلة من قبل ،

فيجب المتابعة مع الطبيب لتقليل فرص مواجهة الأزمة نفسها. هناك أيضًا خطوات يجب اتخاذها لمنع الموت المفاجئ ، منها:

  1. تجنب تناول الأدوية التي قد تسبب علامات الموت المفاجئ مثل مضادات الاكتئاب وحاصرات الصوديوم. 
  2. علاج الحمى ومشاكل القلب في أسرع وقت ممكن. 
  3. اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن يشمل تناول الفاكهة والخضروات والحبوب الكاملة. 
  4. اتبع إجراءات سلامة الطفل واتبع تعليمات الطبيب. 
  5. المتابعة المنتظمة مع طبيب القلب.

 

 

 

 

 

المصدر    Wiki

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى